الأحد، 12 مايو، 2013

صور من حياة الصحابة وتعاونهم وتأزرهم ؛ دعاةٌ إلى الخير مسابقة ؛


صور من حياة الصحابة وتعاونهم وتأزرهم ؛ دعاةٌ إلى الخير مسابقة 



إن التعاون مبدأ من مبادئ الإسلام
ويعتبر أيضا فضيلة من فضائل الإسلام
حث الأسلام عليها ودعا إليها وأمرنا بها
في عدة مواضع في القرآن الكريم
منها :

1-
قال الله تعالى
وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى "
سورة المائدة ؛ 2 


2-
قال الله تعالى
"
وَالْعَصْرِ * إِنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خَسِرَ * إِلا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ "
سورة العصر ؛ 1؛ 2؛ 3


3-
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(
(لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه)) متفق عليه
من حديث أنس رضي الله عنه

4-
وقال صلى الله عليه وسلم
(
(
المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً وشبك بين أصابعه))متفق عليه
5-
ويقول أيضا عليه الصلاة والسلام : 

((مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد
إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى
)متفق عليه


إن لـ التعاون أهمية بالغة في حياتنا الإسلامية وفي دنيانا
فهي تنشر روح الألفة والمحبة بين المؤمنين
ويجعلهم كالجسد الواحد
كما يساعد في علاج كثير من مشاكل الحياة
كما ان التعاون يُكسب المرء قوة على مواجهة مخاطر الحياة ومشاكلها
كما أن فيه دافعاً على التعاون على البر والتقوى 

يقول القرطبي رحمه الله في تفسير:
وتعاونوا على البر والتقوى..
الآية.

" وهو أمر لجميع الخلق بالتعاون على البر والتقوى،
أي ليُعِنْ بعضكم بعضاً، وتحاثوا على ما أمر الله تعالى واعملوا به،
وانتهوا عما نهى الله عنه وامتنعوا منه، وهذا موافق لما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم
أنه قال: (
من دلّ على فعل خير فله مثل أجر فاعله
وقد قيل: الدال على الشر كصانعه "




من هنا سوف نتجول بحول الله بين صور من صور جما
من حياة السلف الصالح والصحابة رضوان الله عليهم
وتعاونهم وتكاتفهم وتآزرهم وتعاضدهم


من صور التعاون في حياة السلف الصالح




***** الصورة الأولى *****


تعاون آل أبي بكر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في هجرته.


***** الصورة الثانية *****


تعاون الصَّحابة رضوان الله عليهم في بناء المسجد النبوي: 





***** الصورة الثالثة *****

تعاون الأنصار مع المهاجرين في إيوائهم ومقاسمتهم أموالهم وبيوتهم.





***** الصورة الرابعة *****

تعاونه صلى الله عليه وسلم مع أصحابه في حفر الخندق.






***** الصورة الخامسة *****


تعاون ذي القرنين مع أصحاب السد فأعينوني بقوة.



***** الصورة السادسة ****


موسى عليه السلام يسأل الله أن يجعل أخاه معيناً له على دعوته

الخاتمة





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بصمةالزوار
بارك الله فيكم