الخميس، 6 يناير، 2011

فن تدبر القرأن

فن تدبر القرأن


غاليتي إنك مع القرآن تعيشين وبدونه ميِّتة
غاليتي إنك مع القران مبصرة وبدونه عمياء
غاليتي إنك مع القران مهتدية وبدونه ضالةفالقرآن هو الروح و النور
 

قال الله تعالى :{أَفَمَن يَعْلَمُ أَنَّمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَبِّكَ الْحَقُّ كَمَنْ هُوَ أَعْمَى إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ}سورة الرعد19

وقال تعالى {قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُمُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا} سورة يونس108


ولذا كان وصف القرآن للمعرضين عنه في غاية الشِّدة من التَّنقُّص والذم قال الله تعالى ( فَمَا لَهُمْ عَنِ التَّذْكِرَةِ مُعْرِضِينَ (49) كَأَنَّهُمْ حُمُرٌ مُّسْتَنفِرَةٌ (50) فَرَّتْ مِن قَسْوَرَةٍ) سورة المدثر



إن خطاب القرآن موجه إلى القلب

ومما يُبيِّن أن القلب هو المخاطب بدءاً بالقرآن ؛ أمور منها :

* أنّ القرآن نزل أولاً على القلب

يقول الله تعالى : {وَإِنَّهُ لَتَنزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ * نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الأَمِينُ * عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنذِرِينَ * بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُّبِينٍ } الشعراء


* كثرة تكرار لفظ القلب في القرآن

قال الله تعالى :{ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ} الحـج


* أنَّ أعظم أثر ٍ للقرآن إنما هو في القلب

فأعظم ما يحدثه الإقبال على القرآن هو حياة القلب وصلاحه ، وأعظم داءٍ يُصاب به المعرض عن القرآن هو موت القلب وقسوته ،ولذا قُصِرت الذكرى على من كان له قلب أو اجتهد في إحضار قلبه مع القرآن كما قال تعالى {إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ} سورة ق .


*المقصود الأعظم من القرآن هو تدبر القلب له

قال الإمام السيوطي في الإتقان : وتسن القراءة بالتدبر والتفهم فهو المقصود الأعظم والمطلوب الأهم وبه تنشرح الصدور وتستنير القلوب .

قال تعالى: (كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الأَلْبَابِ


ومعنى تدبر التدبر هو النظر في عاقبة الأمر والتفكر به

ومعنى تدبر القران هو التفهم ألفاظه والتفكر في أياته وانتفاع القلب وخشوعه وخضوعه وأخذ العبرة



أهمية تدبر القران

أولا بركة القران

قال الله تعالى ( كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا أياته وليتذكر أولوا الألباب ) ص


ثانيا حاجة القلب الى القران

قال الله تعالى ( ياأيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين ) يونس


ثالثا الثناء على من تدبره

قال الله تعالى ( إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم أياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون ) الأنفال

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بصمةالزوار
بارك الله فيكم