الخميس، 10 فبراير، 2011

فأعدوا لمثل هذا اليوم ...............سلسلة في رحاب الدار الآخرة (( نفخة البعث ))



 
 
نفخة البعث




إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ باللـه من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده اللـه فلا مضل له ومن يضلل فلا هادى له.



وأشهد أن لا إله إلاَّ اللـه وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله .



{ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا اتَّقُوا اللـه وَقُولُـوا قَوْلا سَدِيدًا (70) يُصْلِحْ لَكُـمْ أَعْمَـالَكُمْ وَيَغْفِــرْ لَكُـمْ ذُنُوبَكُـمْ وَمَـنْ يُطِـعِ اللـه وَرَسُولَـهُ فَقَــدْ فَـازَ فَوْزًا عَظِيمًا } . الأحزاب




أحبتى فى الله :

لقاءنا اليوم مع نفخة البعث مع رحلة فى رحاب الدار الآخرة

وها نحن الآن على موعد مع حديث مروع مهيب يحدث حين وقوع الساعة .

قال الله تعالى :

(( وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرض إِلا مَنْ شَاءَ اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَى فَإِذَا هُمْ قِيَامٌ يَنْظُرُونَ(68)وَأَشْرَقَتِ الأَرض بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ وَقُضِيَ بَيْنَهُمْ بِالْحَقِّ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ(69)وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَا يَفْعَلُونَ )) الزمر



سوف ينتظم حديثى فى هذا الموضوع الهام فى العناصر التالية :



أولاً : نفخة البعث

ثانياً : الأدلة على البعث من القرآن والسنة

ثالثاً : من مات على شىء بعث عليه





لقد انتهينا فى اللقاء الماضى عند هذا المشهد الرهيب فى وسط هذا الكون المذهل المهيــب حينما ينطق صوت جليل قريب يسأل صاحب الصوت ويجيب فلا يومها من سائل غيره ولا مجيب .

ويقول بعد فناء كل الخلق قاطبـة أين الملوك ؟! أين الجبارون ؟! أين المتكبرون ؟! ثم ينادى جل جلاله بصوته سبحانه ويقول : لمن الملك اليوم ؟! فلا يجيب على اللـه أحد لأنه لا أحد يجيب على ذاته جل فى علاه ويقول :

لله الواحد القهار .



مات كل مخلوق ولم يبق إلا الـه



{ هُوَ الأَوَّلُ وَالآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }





أولاً : نفخة البعث

والله لا يعلمها إلا من وسع علمُه كلَ شىء ؟! ففى الصحيحين من حديث أبى هريرة أنه قال : (( بين النفختين أربعون )) قالوا :

ياأبا هريرة أربعون يوماً قال أبا هريرة : أبيت ؟

قالوا : ياأبا هريرة أربعون شهراً قال : أبيـت ؟ قالـوا :

ياأبـا هريـرة أربعون سنة قال : أبيت أن أسأل رسول عن ذلك فعلمها عند اللـه ))

بعد أربعين إذا أراد الله أن يحى ويبعث خلقه أنزل من السماء ماءً فتنبت به الأجسام فى القبور تحت باطن الأرض كما ينبت البقل .

ففى صحيح مسلم أنه قال:

(( كل ابن آدم يبلى إلا عجب الذنب منه خلق ابن آدم ومنه يركب ))

فإذا ماأراد الله أن يبعث الخلائق أتى بهذه العظمة الدقيقة وأتى بجسد صاحبها .. ماتفرق منه فى البحار .. وما تفرق منه فى التراب .. وماذهب منه إلى بطون الحيوانات والسباع .. يأتى به الله جل وعلا ويركب الله جل وعلا جسد صاحبها واللـه يعلم عظمة كل إنسان خلقه من لدن آدم إلى يوم القيامة فتكتمل الأجساد فى القبور وحينئذ يأمر إسرافيل بعد مايحييه أن يلتقم الصور

وينفخ نفخة البعث فتخرج الأرواح .. أرواح المؤمنين لها نور وأرواح المشركين لها ظلمة !! فتسرى الأرواح إلى الأجساد التى اكتملت كما يسرى السم فى اللديغ وحينئذ يأمر الله جل وعلا الأرض أن تتزلزل وأن تتشقق ليخرج منها الناس من لدن آدم إلى آخر رجل قامت عليه القيامة .




قال تعالى : { وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرض إِلا مَنْ شَاءَ اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَى فَإِذَا هُمْ قِيَامٌ يَنْظُرُونَ(68)وَأَشْرَقَتِ الأَرض بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ وَقُضِيَ بَيْنَهُمْ بِالْحَقِّ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ(69)وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَا يَفْعَلُونَ } الزمر

واستمع معى إلى قول الله عز وجل

{ إِذَا زُلْزِلَتِ الأَرض زِلْزَالَهَا(1)وَأَخْرَجَتِ الأَرض أَثْقَالَهَا(2)وَقَالَ الإِنْسَانُ مَا لَهَا(3)يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا(4)بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا(5)يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتًا لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ(6)فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ(7)وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ } الزلزلة




أقبلوا لنتجول سريعاً مع معانى هذه الآيات :



{ إِذَا زُلْزِلَتِ الأَرض زِلْزَالَهَا(1)وَأَخْرَجَتِ الأَرض أَثْقَالَهَا }

أى إذا حدث زلزال الأرض العظيم الذى ليس له مثيل على الإطلاق ، فلفظت الأرض ما حوته من جثث الخليقة وقالت بلسان الحال لقد أثقلتمونى كثيراً بذنوبكم ومعاصيكم فتحملت منكم الكثير ، من سفك دماء ، وسلب ونهب ، وطغيان ، وعربدة ، وسرقة ، وما إلى ذلك من تلكم المعاصى ؟



{ وَقَالَ الإِنْسَانُ مَا لَهَا } :

ماالذى حول أمنها إلى اضطراب ؟! ماالذى حول سكونها إلى زلزلة ؟! ماالذى حدث ؟! فترد الأرض عليهم وتقول : إنها أوامر الله... سبحـــان اللـه الأرض تتكلـــم ! إنهــا إرادة اللـه !!



{ يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا(4)بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا } :

فى هذا الوقت سوف تعرف الأحداث ، سوف تعرف الأخبار وذلك بأمر من اللـه رب السموات والأرض .



{ يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتًا لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ(6)فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ(7)وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ } :



بالله عليكم لـ نعش بقلوبنا هذا الموقف

الأرض تتشقق وتتفتح القبور متناثرة هنا وهناك ،لايلتفت يميناً ولا يساراً إلى هذا الداعى - الملك الكريم - الذى جاء بأمر رب العالمين ليقود الناس جميعاً إلى أرض





قال جل وعلا :

{ يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لا عِوَجَ لَهُ وَخَشَعَتِ الأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ فَلا تَسْمَعُ إِلا هَمْسًا(108)يَوْمَئِذٍ لا تَنْفَعُ الشَّفَاعَةُ إِلا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَرَضِيَ لَهُ قَوْلا(109)يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا(110)وَعَنَتِ الْوُجُوهُ لِلْحَيِّ الْقَيُّومِ وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا } طه



يقول النبى (( يحشر الناس حفاةً عراةً غرلاً )) .

فتعجبت عائشة أم المؤمنين قالت : يارسول الله الرجال والنساء ينظر بعضهم إلى بعض ؟!! فقال المصطفى : ((ياعائشة الأمر أشد من أن يهمهم ذلك ))



قال جل وعلا :

{ فَإِذَا جَاءَتِ الصَّاخَّةُ(33)يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ(34)وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ(35)وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ(36)لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ }



ياعباد الله دثروا انفسكم فى هذا اليوم برداء طيب كريم ألا وهو رداء العمل الصالح






ثانياً : الأدلة على البعث من القرآن والسنة



ها هو أحد الجاحدين يأتى إلى النبى بعظم فيفته بين يديه ويذره فى الهواء ويقول للنبى فى سخرية واستهزاء : يامحمد أتزعم أن ربك يبعث هذا بعد ماصار رميماً ؟!! فقال له النبى : (( نعم يميتك ثم يحيك ثم يدخلك النار )) .

فنزل قول اللـه جل وعلا :

{ أَوَلَمْ يَرَ الإِنْسَانُ أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِنْ نُطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُبِينٌ(77)وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ قَالَ مَنْ يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ(78)قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنْشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ(79)الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ مِنَ الشَّجَرِ الأَخْضَرِ نَارًا فَإِذَا أَنْتُمْ مِنْهُ تُوقِدُونَ(80)أَوَلَيْسَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرض بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يَخْلُقَ مِثْلَهُمْ بَلَى وَهُوَ الْخَلاقُ الْعَلِيمُ(81) إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ(82)فَسُبْحَانَ الَّذِي بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ } يس



فرد الكفار المعاندون المكابرون وقالوا كما جاء فى كتاب الله :

{وَقَالُوا أَئِذَا كُنَّا عِظَامًا وَرُفَاتًا أَئِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقًا جَدِيدًا(49)قُلْ كُونُوا حِجَارَةً أَوْ حَدِيدًا(50)أَوْ خَلْقًا مِمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَنْ يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُءُوسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَنْ يَكُونَ قَرِيبًا(51)يَوْمَ يَدْعُوكُمْ فَتَسْتَجِيبُونَ بِحَمْدِهِ وَتَظُنُّونَ إِنْ لَبِثْتُمْ إِلا قَلِيلا } الإسراء



ولقد ضرب الله لنا أمثلة عملية فى كتابه الكريم نزفها إلى كل من يجهل حقيقة البعث

قال سبحانه :

{ أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّى يُحْيِي هَذِهِ اللَّهُ بَعْدَ مَوْتِهَا فَأَمَاتَهُ اللَّهُ مِائَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ قَالَ كَمْ لَبِثْتَ قَالَ لَبِثْتُ يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالَ بَلْ لَبِثْتَ مِائَةَ عَامٍ فَانْظُرْ إِلَى طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ يَتَسَنَّهْ وَانْظُرْ إِلَى حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ ءَايَةً لِلنَّاسِ وَانْظُرْ إِلَى الْعِظَامِ كَيْفَ نُنْشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْمًا فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ قَالَ أَعْلَمُ أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ(259) وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ } البقرة




يقول أهل التفسير :

مر العـُـزير علــى قرية بيت المقدس وقد دمر القرية بختنصر وأصبحت لا مظهر فيها لأسباب الحياة فوقف العزير أمام هذه القرية متأملاً متدبراً ثم قال كيف يحى اللـه هذه القرية بعد موتها ؟!!

كيف يبعث الله جل وعلا هؤلاء الأموات ؟!!

كيف يبعث الله جل وعلا هؤلاء الأموات ؟!! وكيف يعيد الحياة إلى هذه القرية الخاوية ؟!! فأماته اللـه مائة سنة ثم بعثه ، وخاطبه بواسطة الملك قال : ياعزير كم لبثت ؟!! فوجد العزير الشمس تميل إلى الغروب فظن أنها شمس اليوم الذى نام فيه فقال : لبثت يوماً أو بعض يوم قال : ياعزير لقد لبثت مائة سنة ، كيف ذلك ؟!!

انظر إلى طعامك وشرابك لم يتسنه أى لم يتغير لونه أو طعمه أو رائحته .انظر إلى حمارك فإذا به قد بلى وتحول إلى عظام رميم فأمر الله جلا وعلا أن يحيى هذا الحمار أمام عينه وبين يديه ليجعله برهاناً دامغاً للناس جميعاً ،

فكر فى هذا جيداً لتعلم أن الملك على كل شىء قدير ..





ثالثاً : من مات على شىء بعث عليه

ورد فى حديث فى صحيح مسلم أن النبى قال :

(( يبعث كل عبد على ما مات عليه ))

ياعبد الله ستبعث على أى هيئة مت عليها فإن كنت من السعداء مت على طاعة ستبعث يوم القيامة عليها ، وإن كنت من الأشقياء مت على معصية ستبعث عليها يوم القيامة .

الله أكبر ...

هناك من يبعث والنور يشرق من وجهه

قال تعالى :

{ يَوْمَ لا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ ءَامَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} التحريم

روى أن عبد الله بن مسعود رضى الله عنه قال : " منهم من يكون نوره كالجبل ومنهم من يكون نوره كالنخلة ، ومنهم من يكون نوره كالرجل القائم ، ومنهم من يكون نوره على إبهامه يوقد مرة ويطفأ مرة ، ومنهم من تحيط الظلمة به من كل ناحية "



(( ومنهم من يبعث فينطلق إلى أرض المحشر صرخ بأعلى صوته لبيك اللـهم لبيك )) من هذا ؟‍‍‍‍‍

هذا من مات بلباس الإحرام فى الحج والعمرة يبعث به ملبياً يوم القيامة



(( ومنهم من يخرج منه دم اللون لون الدم ، والريح ريح المسك )) .

من هؤلاء يارسول الله قال : (( هم الشهداء فى سبيل الله )) .





أحبتى فى الله :

نحب أن ننوه إلى أنه قد يظهر أمام الناس شخص قتل فى غزوة أو معركة ويقال أنه شهيد وأنه ليس كذلك ! .. لماذا ؟!

لأنه لا يعلم السر وأخفى إلا الله ، فلا تحكم لأحد بالشهادة الجازمة فى الدنيا ، لذا لا يقال : الشهيد فلان ، ولكن قل نرجو الله أن يتقبله عنده فى الشهداء ومن يعلم النيات غير الله !!




ومنهم من يبعث وبطنه منتفخة لا يقوى على القيام بل ولا يستطيع الجلوس يتخبط عن يمينه وعن شماله يتكفأ على وجهه ،من هؤلاء ؟!

هؤلاء هم أكلة الربا :



قال الله تعالى :

{ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا } البقرة

انظروا معى إلى المشهد الآخر ...

رجل يسير فى أرض المحشر ومن حوله مجموعة من الأطفال الصغار هذا يتعلق بيده وهذا يتعلق بقدمه !! وهذا يجره جراً وهذا يدفعه دفعاً !! مشهد رهيب .. مَنْ هذا ؟! مَنْ هؤلاء ؟!...

هذا هو آكل أموال اليتامى بالباطل وهؤلاء هم اليتامى !!

{ إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا } . النساء

ومنهم من يبعث من النساء وعليها جلباب من لعنة الله ودرع من النار وقد وضعت يدها على رأسها وهى تسير على أرض المحشر وتقول : ياويلاه... ياويلاه .... أتدرون من هذه ؟!

قال رسول الله إنها النائحة .. النائحة هى التى تسير خلف الجنازة تبكى وتصرخ وتلطم وجهها وتشق جيبها وتضع التراب على رأسها وتقول.. ياويلاه !!... ياويلاه !!

ومنهم من يبعث وفى يده كأس الخمر ..

ومنهم من يبعث وهو يحمل على كتفه ماسرقه فى الدنيا .

قال تعالى : { وَمَنْ يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ } آل عمران

فإن أردتم أن تبعثوا على طاعة فأطيعوا الله جل وعلا فى دنياكم ،

وإن زلت قدمكم فى معصية فاحدثوا بعد المعصية توبة ، فإذا ما جاءكم ملك الموت وأنتم على طاعة . قبضك وأنت على ذات الطاعة . وحشرت يوم القيامة فى زمرة الطائعين

أسأل اللـه العظيم رب العرش الكريم أن يحسن خاتمتنا . إنه ولى ذلك والقادر عليه


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بصمةالزوار
بارك الله فيكم